فادي الغوش (بيروت)
امتداداً للجهود الانسانية التي تقدمها المملكة وتواصلاً لتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية المشرف العام على الحملة الشعبية السعودية لاغاثة الشعب اللبناني وصلت صباح أمس إلى لبنان القافلة الأولى من أضخم جسر اغاثي والذي يضم 44 شاحنة محملة بـ 40 ألف سلة غذائية يحتوي كل منها على 18 صنفاً من المواد الغذائية والاستهلاكية والتي يقدر لها أن تكفي حاجة أسرة مكونة من خمسة أشخاص لمدة عشرة أيام وتعتبر هذه القافلة الأولى من إجمالي قوافل أخرى تصل أسبوعياً إلى لبنان من المملكة بحمولة إجمالية 250 ألف سلة بتكلفة بلغت 26.375.000 ريال.
وبلغت التكلفة الإجمالية للبرامج والمشروعات التي تقوم بتنفيذها الحملة الشعبية السعودية لاغاثة الشعب اللبناني مبلغاً وقدره 17.625.000 دولار مايعادل (ستة وستين مليوناً وثلاثة وتسعين ألفاً وسبع مائة وخمسين ريالا). في ما يلي تفاصيلها:
1) تأمين 250 ألف سلة غذائية وصلت طلائعها أمس (الأربعاء): 7.000.000 دولار.
2) تقديم مواد اغاثية بالتعاون مع منظمة الأغذية العالمية: 5.000.000 دولار.
3) تأمين المعززات والمكملات الطبية: 1.000.000 دولار.
4) تقديم الرعاية للاجئين من خلال المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين: 1.000.000 دولار.
5) تأمين 30 ألف سلة غذائية: 900.000 دولار.
6) تأمين مصادر المياه وحفر خزانات جديدة وتأهيل الشبكات: 750.000 دولار.
7) توزيع 20 ألف سلة للأطفال: 500.000 دولار.
8) تأمين أدوية ومستلزمات طبية لوزارة الصحة: 500.000 دولار.
9) تأمين الحقائب المدرسية للطلبة والطالبات لعدد 220 ألف طالب وطالبة: 475.000 دولار.
10) الإعداد لتفطير الصائمين: 200.000 دولار.
11) تأمين رغيف الخبز: 200.000 دولار.
12) توفير أدوية ومستلزمات طبية وعلاج: 100.000 دولار.