أسامة القادري (البقاع الغربي- خاص عكاظ)

تخفيفا لمعاناتهم أقامت الحملة الشعبية السعودية لإغاثة الشعب اللبناني، العرس الجماعي الأول من نوعه في تاريخ البقاع الغربي. اللبنانيون اعتبروا هذه اللفتة الإنسانية من المملكة رداً على آلة القتل التي اعتمدتها اسرائيل والتي أراقت دماء المدنيين الأبرياء وأفاضت دموع الاطفال والثكالى، فكان لا بد من الخروج من الحزن، في هذا الفرح الكبير الذي زف 19 عروساً لـ 19 عريساً من تسع عشرة قرية بقاعية كانت قد منعتهم طائرات العدوان بقصفها الوحشي من اتمام مراسم الزفاف .

العرس الجماعي تم امس الاول بحضور مدير التنسيق والمتابعة للحملة الشعبية السعودية يوسف بخيت الرحمة ومحافظ البقاع القاضي انطوان سليمان وفعاليات سياسية، اجتماعية واهلية .

السيدة صباح حلاق ألقت كلمة الحملة الشعبية السعودية لاغاثة الشعب اللبناني فقالت: “ بمباركة ورعاية خادم الحرمين الشريفين وبتوجيهات سمو الامير نايف بن عبد العزيز انطلقت الحملة الشعبية السعودية لاغاثة الشعب اللبناني المجاهد الصابر وبلسمة جراحه وتخفيف آلامه ومسح دموع الحزن والأسى من عيون أطفاله للوقوف في وجه العدو الإسرائيلي وغطرسته وهمجيته”.

وأضافت:” ان هذا العرس الجماعي هو يوم الفرح والسعادة ويوم الأثواب البيضاء وأن “جمعية الرحمة” لا تكتمل إلا معكم وبكم، ولا يمكن أن تتجلى الانسانية ما لم تغلب الرحمة في القلب على أي طبيعة انسانية والتي تعمل بوحي الهدى والرحمة الإلهية.

لذلك كانت حملة “معك يا لبنان” لتؤكد اليوم أكثر من أي وقت مضى أنها مع لبنان في كل طوائفه ومذاهبه في هذه المحنة التي يمر بها هذا البلد الحبيب”.

ولفتت حلاق بأن الحملة مستمرة في عملها رغم توقف العدوان الإسرائيلي وضمن سياستها في تقديم المساعدات الاجتماعية والمنح المدرسية وغيرها من ألوان المساهمات، مؤكدة ان كانت هذه هي المرة الاولى فلن تكون الأخيرة لتخفيف العبء عن أهلنا لاسيما منهم الفقراء والأيتام والمعوزين مع التمنيات بان تكون هذه الحرب هي آخر الحروب التي تشن على هذا البلد الحبيب والذي دفع أثماناً باهظة في سبيل قضايا أمتنا العربية والإسلامية”.

رؤساء بلديات البقاع شكروا بدورهم المملكة حيث اعتبر رئيس بلدية السلطان يعقوب محمد صالح أنه تعود على ما قامت به المملكة وقدمته من مساهمات خيرة للشعب اللبناني.

أما رئيس بلدية البقاع الاوسط حسين ياسين فقال إنها ليست المرة الأولى على اللبنانيين هذه المساهمات الخيرة التي قامت بها المملكة فتاريخ المملكة حافل بالخير والعطاء ً.