فالح الذبياني (مكة المكرمة)
كشف وزير الشؤون الاجتماعية عبدالمحسن العكاس عن اتجاه الوزارة لخصخصة الكثير من الخدمات المقدمة للمعوقين مشيرا الى ان تكلفة رعاية المعوق تصل الى 55 ألف ريال سنويا. وشدد في تصريح خاص لـ«عكاظ» بأن هذه الخطوة ليست هروبا من المسؤوليات الملقاة على عاتق الوزارة مؤكدا التزامها بتقديم الخدمات لهذه الفئة على أعلى مستوى.

واضاف لدينا الان دراسات على مستوى متقدم لتحديد القطاعات التي يتم تخصيصها بما ينعكس ايجابا على هذه الخدمات. واشار في هذا الصدد الى ان الوزارة بصدد تنفيذ خطة متكاملة تتضمن تحديث مراكز التأهيل الشامل بالاستغناء عن المباني المستأجرة واستبدالها بأخرى نموذجية للقضاء على قوائم الانتظار اضافة الى زيادة مخصصات المعوقين.

وبين الوزير ان الدولة تنفق ما يزيد على 1,6 مليار ريال سنويا لرعاية المعوقين وتقديم الخدمات اللازمة لهم سواء المقيمين في دور التأهيل الشامل وعددهم 7800 معوق او الموجودين لدى اسرهم.

كما تقدم الوزارة اعانات مالية للمعوقين المقيمين لدى اسرهم تتراوح بين الف الى ثمانية الاف ريال حسب نوع الاعاقة التي يعاني منها المستفيد. كما ان الوزارة باشرت تنفيذ التوجيهات السامية القاضية بتأمين سيارات عن طريق وزارة المالية للمعوقين حسب نوع الاعاقة التي يعانون منها.

وبين العكاس ان الوزارة ستقوم بتحديث كافة مراكز التأهيل الشامل وعددها 30 مركزا بمختلف المناطق .. فيما سيتم افتتاح مراكز جديدة بكل من جدة وجازان والطائف اضافة الى توسعة مركزي ابها ونجران ومكة المكرمة لاستيعاب المزيد من الحالات المحتاجة للرعاية الفائقة.

واعترف العكاس بنقص مستوى تأهيل الموظفين الا انه اكد في المقابل على ان الوزارة ماضية في مشروع تدريب العاملين لديها ممن لهم علاقة بالمعوقين فضلا عن استعانتها بشركات متخصصة لتقديم الرعاية لمن هم داخل الدور.

وقال ان المكان الامثل للمعوق هو المنزل وقد بدأت الوزارة في التوسع بهذا الاتجاه من خلال ارسال فريق عمل يتولى تدريب ذوي المعوق على كيفية تقديم الرعاية المناسبة وتعديل موقع غرفة وردهات المنزل حتى تتناسب وحاجته.. اضافة الى تقديم عربات مجانية وتعديل السيارات التي يملكها المعوق الحاصل على رخصة قيادة وفق الحاجة. وفي ما يتعلق بزيادة مخصصات المعوقين اكد الوزير ان شيئا من هذا سيحدث لكنه رفض الافصاح عن نوعية وحجم هذه الزيادة او متى ستعلن مكتفيا بالقول «كل شيء سيكون طيبا ومبشرا بالخير». يذكر هنا ان «عكاظ» كانت نشرت مؤخرا عن تردي أوضاع مبنى التأهيل الشامل بمكة المكرمة وحاجته الى مزيد من التوسعة في ظل زيادة عدد المحتاجين الى هذا النوع من الرعاية المتخصصة.