عبد الجبار أبو غربية – عمان
شهدت عمان ندوة بعنوان «حضارة الإسلام واسهاماته في الحياة الإنسانية» نظمها المجلس العلمي الهاشمي الذي يأتي ضمن المجالس العلمية الهاشمية التي تعقدها وزارة الاوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية في رمضان من كل عام في قاعة المؤتمرات الكبرى في المركز الثقافي الإسلامي. وقد تحدث في الندوة العلماء: مفتي عام الأردن د. نوح سلمان القضاه ود. محمد سعيد رمضان البوطي والداعية الشيخ الحبيب علي الجفري وادار أعمال المجلس رئيس الجامعة الإسلامية العالمية د. عبدالناصر ابو البصل. في بداية أعمال المجلس تحدث د. البوطي عن الحضارة الإسلامية فقال: إن الحضارة الإسلامية عندما ظهرت ثمارها لم تكن هناك حضارات حولها لذلك وضعت الحضارة الإسلامية اسباقيات، لافتا الى ان الغرب شهد بأسبقية الحضارة الإسلامية في وضع اسس الحضارة الإنسانية والعلمية والفكرية وان اسس الحضارة ثلاثة هي الإنسان والكون والحياة، والإنسان هو الفعال والكون والحياة هما المنفعلان وان التربية القرآنية كان لها الاثر الكبير في إنسان الصحراء فقد ربى القرآن الإنسان على ان يتعامل مع الحياة وتعامل الموظف مع الخادم او السيد مع الخادم وحذره من ان تستعبده الحياة. لافتا الى ان القرآن دل الإنسان على السير في الحياة بخط متوازن، مؤكدا ان رجل الصحراء عندما سار على المبدأ القرآني تفجرت لديه الحضارة والتقدم وبالتالي وضع اسس الحضارة الإنسانية بجوانبها كافة. واضاف ان الحضارة الإسلامية تراجعت بسبب تراجع التربية القرآنية لابنائها وابتعادهم عن المنهج الرباني في التربية الذي يقود الى العلى.
وحول هذا المحور تحدث د. نوح القضاه فقال: إن الحضارة تعني رحلة من مراحل حياة الناس يجري فيها تنظيم شؤونهم للرقي في النواحي الإنسانية والحياتية والعلمية والفكرية وان التمييز بين الحضارات هو في الافكار والمبادىء والمعتقدات، كما ان الحضارة المادية بين الحضارات ليست المقياس بتقدم الحضارة فالذي يميز الامم هو الفكر الذي يربى عليه المجتمع. واضاف ان الحضارة الإسلامية لن تتلاشى فهي تمر الآن بمرحلة الصحوة الإنسانية لانها تستمد فروعها من الوحي الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه وندوة بعنوان «حضارة الإسلام واسهاماته في الحياة الإنسانية» ينظمها المجلس العلمي الهاشمي الذي يأتي ضمن المجالس العلمية الهاشمية التي تعقدها وزارة الاوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية في رمضان من كل عام في قاعة المؤتمرات الكبرى في المركز الثقافي الإسلامي. وقد تحدث في الندوة العلماء: مفتي عام الأردن د. نوح سلمان القضاه ود. محمد سعيد رمضان البوطي والداعية الشيخ الحبيب علي الجفري وادار أعمال المجلس رئيس الجامعة الإسلامية العالمية د. عبدالناصر ابو البصل.