كنت اسمع عن البنقلة وهو سوق السمك في جدة وما كنت أرى أي معنى لكلمة بنقلة ولا زلت لا أعرف لها معنى ولا أصل وهل هي كلمة عربية أم هي خلاف ذلك انما مدلولها انها سوق السمك وفي هذه الايام حينما تذهب الى البنقلة تفاجأ بالعمالة البنغالية من الباعة الى العاملين فهم اصبحوا كل شيء في سوق السمك وهم المسيطرون على الاسعار ولهم دراية كاملة بذلك المهم هل لسوق السمك البنقلة علاقة قديمة مع البنقالة فجاء هذا الاسم البنقلة ام ان الأمر صدفة هذا ماوددت معرفته من العارفين باحوال البنقلة.. المهم اليوم البنقلة تضم البنغاليين ولا وجود للمواطنين في هذا السوق الهام وليس لدي احصائية عن القيمة الاجمالية للمبيعات في هذا السوق واعتقد ان الجهة المشرفة عليه هي أمانة جدة وهي التي يجب ان تكون لديها المعلومات وانني اعجب من شكوى المواطنين من البطالة واستغرب من عدم تواجدهم في الكثير من الاسواق التي بالتأكيد فيها مجال للربح الوافر وبالمناسبة لا أرى اهتماما بهذا السوق فحالته سيئة ولا تناسب مع موقعه ووجوده في مدينة جدة.. ان طريقة عرض السمك بدائية وكان على الأمانة الاهتمام بطريقة العرض في برادات عرض ليرى الزبون الاسماك المعروضة من خلف الزجاج وبطريقة نظيفة وعصرية وليس كما هو الحال الآن.. نشاهد الاسماك موضوعة على طاولات.. وبعد ذلك توضع في فريزرات الى اليوم التالي وهكذا.. إن سوق السمك سوق حيوي ومهم ولابد من والعناية به وبنظافته وما يعرض فيه يحتاج الى اهتمام من الامانة فالوضع الحالي بدائي ولا يتناسب مع طموح المواطن وهمة المسؤولين ولا يتناسب مع موقعه في مدينة جدة.

الشريف عابد بن محمد