«عكاظ» (نيويورك)
بالمصادفة، اكتشف موظفو الرعاية الاجتماعية وفاة الأمريكية جين سورون ماذرز، لكن المفاجأة أنهم عثروا على جثة في الثلاجة، وبعد الفحوصات، تبين أن الجثة تعود للزوج «بول»، وظلت في الثلاجة لـ11 عاماً. ووفق صحيفة «صن» البريطانية، قال الرقيب جيريمي هانسن من شرطة تولي بولاية يوتاه: «ما اكتشفناه أحد أغرب الحوادث.. هذه جريمة مروعة». ورغم أن المحققين لا يشكون في أي شبهة جنائية حول وفاة الزوجة، إلا أن «قبر زوجها الجليدي» والظروف المحيطة بوفاته مازالت غامضة. وتنتظر الشرطة نتائج «فحص السمية» للمتوفاة عن 75 عاماً، والتي كانت تسكن مع زوجها منذ 19 عاماً في شقق «ريمنغتون بارك» للمتقاعدين في ولاية يوتاه الأمريكية.