محمد حفني (القاهرة)
أطلقت النيابة المصرية (الإثنين) تحقيقا موسعا لكشف غموض واقعة نشر تسجيل كاميرا المراقبة ببرج القاهرة للحظة انتحار طالب كلية الهندسة بجامعة حلوان نادر جميل، بعدما أحدث تداول الفيديو غضبا واسعا خلال الساعات الماضية. وظهر الشاب أثناء انتحاره (السبت) برفقة شخص يحمل حقيبة، محاولا إنقاذه لكنه فشل، فيما سادت حالة من الذهول على المتواجدين. وكشفت التحقيقات الأولية معاناة المنتحر من أزمة نفسية شديدة وضغوط لم يتحملها. ورغم أنه أبلغ صديقه قبل أيام بنيته الانتحار، إلا أن صديقه لم يأخذ حديثه على محمل الجد، وأكدت النيابة أنها ستصدر بيانا بما توصلت إليه من تحقيقات فور انتهائها، لإيضاح السبب الحقيقي لانتحار الطالب.