عبدالعزيز الربيعي، هاتفيا (الإسكندرية)
بعدما حققت انتشارا واسعا في القاهرة ودبي، كشفت المطربة المصرية الصغيرة أشرقت لـ«عكاظ» عن حلمها الأكبر، وهو الغناء في حفلات ومهرجانات السعودية، إذ تجد أن الجمهور السعودي محب ومتذوق للفن، مدللة بذلك على الحضور الكبير الذي تشاهده في الحفلات، لاسيما في موسم الرياض، مشيرة إلى أن لديها أصدقاء ومتابعين كثرا من المملكة، تفخر بهم.

وقالت أشرقت الحاصلة على المركز الثاني في مسابقة «ذا فويس كيدز» قبل عامين، إنها لم تكن يوما مهتمة بالغناء، فهي بطلة كاراتيه حاصلة على الحزام البني، إلا أن والدها حوّل مسارها للفن كونه ملحناً وكاتب قصائد وعازفا لآلة العود. وأردفت: «في الثالثة من عمري بدأت الغناء مع والدي في المنزل، كما غنيت في بعض الحفلات العائلية، غير أن إعجاب أقربائي بصوتي دفعني لمشاركة الغناء مع كبار الفنانين»، وتابعت: «أما انطلاقتي الفنية الحقيقية فكانت حين أتممت عامي الثامن».

واعتبرت أشرقت أغنيتها لمحمد صلاح الأقرب إلى نفسها إذ حققت انتشارا واسعا، فيما تؤكد أن أجمل مشاركاتها في مسيرتها الفنية كانت مع الفنان تامر حسني، كما شاركت في أغنيتين مع المغني إيهاب توفيق «للأم والأطفال»، واختيرت لتمثيل مصر مع 6 دول في أغنية (حلم العالم) من إنتاج الأمم المتحدة، عن محاربة الفقر والمرض والتشرد، لافتة إلى أن فوزها بالمركز الأول في مهرجان الموسيقى العربية بأوبرا القاهرة، وتكريمها أمام آلاف الحضور كان دافعا معنويا كبيرا لمسيرتها.

بدوره، أكد والد أشرقت الفنان أحمد، أنه اكتشف موهبتها في وقت مبكر من عمرها، إذ غنت لأول مرة في جلسة عائلية، فأظهرت صوتا جميلا وأذنا موسيقية، ما دفعني لتشجيعها على المشاركة في مسابقة «ذا فويس»، فلفتت أنظار العالم، وحققت مركزا متقدما، مشيرا إلى أنها تستعد لمشاريع فنية عدة داخل مصر وخارجها.