محمد حفني (القاهرة)
أعلنت الممثلة المصرية صابرين تخليها عن الحجاب، والعودة لمظهرها السابق والذي عرفت به بداية حياتها الفنية. ونشرت صورها على «إنستغرام» بشعرها الطبيعي، دون باروكة أيضا كما اعتادت في أعمالها الفنية طيلة السنوات الأخيرة. إلا أن هذه الخطوة أثارت جدلا كبيرا بين متابعيها، إذ انتقدها عدد كبير من المعلقين، بينما دعمتها زميلاتها، وعلى رأسهن منى زكي ونشوى مصطفى ورانيا يوسف وروجينا وسهير رمزي ودنيا عبدالعزيز، وأكدن أنها لم تتغير عن آخر ظهور لها قبل سنوات طويلة في مسلسل «أبوالعلا البشري». وردت صابرين على التعليقات قائلة: «طوال السنوات الماضية أكدت أني لست محجبة، وإنما محتشمة فقط». وأضافت: «ليس من حق أي أحد التدخل في قراراتي الشخصية.. هناك خالق هو من سيحاسبني، وهذه علاقة خاصة جدا بيني وبين ربي». واختتمت: «الحمد لله على حب الناس، وشكرا لمن انتقدني، ربنا يرضى علينا جميعا».