محمد حفني (القاهرة)

طالب محام مصري، وزير الداخلية باعتبار رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان شخصا غير مرغوب فيه.

وتقدم المحامي عزب مخلوف ببلاغ إلى النائب العام المستشار حمادة الصاوي يطالب فيه بإصدار قرار بوضع أردوغان على قوائم الترقب والوصول، بسبب الجرائم التي ارتكبها ضد الأكراد في سورية.

وأفصح المحامي -بحسب ما نشرت وسائل إعلام مصرية أمس-، أنه قدم البلاغ باعتباره وكيلاً عن مجموعة من المصريين من ذوي الأصول الكردية.

واتهم المحامي أردوغان باستخدام أسلحة كيماوية محظورة ومحرمة دولياً ضد المدنيين العزل في شمال سورية، ما تسبب في قتل أعداد كبيرة من الشعب السوري، وإصابة آخرين بعاهات مستديمة، بخلاف الآثار الجانبية المستقبلية الناتجة عن استعمال تلك الأسلحة التي تنتج آثارا مستقبلية.