أ ف ب (بغداد)

- اعتبر قائد بعثة حلف شمال الأطلسي في العراق الجنرال داني فورتين خلال حديث لوكالة فرانس برس اليوم (الأحد)، في ختام مهمته التي استمرت عاماً كاملاً، أن أعمال العنف التي شهدتها الاحتجاجات المناهضة للحكومة «مأساة مطلقة».

وقتل أكثر من 330 شخصاً، غالبيتهم من المتظاهرين، منذ انطلاق موجة الاحتجاجات المطلبية في الأول من أكتوبر.

وقال الجنرال الكندي الذي يرأس بعثة تضم مستشارين ومدربين إن حلف «الأطلسي يواصل حض الحكومة العراقية على ضبط النفس، خلال أحداث الأسابيع الستة الماضية والتي كانت مأساة مطلقة».

وتقدم البعثة التي تأسست قبل عام المشورة والتدريب للقوات العراقية، في ثلاثة معاهد عسكرية، غير أن فورتين لفت إلى أنها لم تكن مفوضة بتدريب القوات على مكافحة التظاهرات والشغب.

وتعرضت قوات الأمن العراقية إلى انتقادات حادة خلال الأسابيع الاخيرة، بسبب استخدامها للرصاص الحي والقنابل المسيلة للدموع بهدف صد المحتجين.