«عكاظ» (دبي)
صُعق آسيوي عاطل، في دبي، فور استيقاظه من النوم، أنه ارتكب جريمة قتل دون أن يعلم، فقرر الفرار قبل القبض عليه. ووفق صحيفة «الإمارات اليوم» اعتدى الجاني على زميله حتى الموت، لكنه أنكر أمام محكمة الجنايات، مبررا بأنه قصد ضربه لأنه نام في مكانه، ما أشعل خلافا بينهما حول أولوية النوم في ساحة رملية، لاسيما أن الجاني حذر زميله من النوم في هذا المكان. فانهال عليه بالضرب في أنحاء متفرقة من جسده، ثم توجه إلى سيارة «بيك آب» مجاورة لينام فيها حتى الصباح، وحين استيقظ فوجئ بتجمهر عدد كبير حول المجني عليه، فيما أخبره أحدهم أنه مات. ما دفعه للفرار من الموقع. وتلقت الشرطة بلاغا بالواقعة، بعد العثور على جثة في ساحة رملية خلف «غراند سيتي مول»، وقال حارس أمن إنه شاهد الجثة ملقاة قرب سيارة، أثناء قدومه للعمل صباحاً.