«عكاظ» (جدة)

في إطار برامجها الترفيهية الهادفة إلى تعزيز نمط جودة الحياة على شواطئها البكر ومسطحاتها الخضراء، أعلنت مدينة الملك عبدالله الاقتصادية الوجهة السياحية العصرية على البحر الأحمر، إطلاق فعاليات مهرجان «عالم اللحظات» ضمن شتاء مدينة الملك عبدالله الاقتصادية، لإثراء تجارب سكانها وزوارها الباحثين عن الترفيه والاسترخاء في بيئة عصرية متكاملة للاستمتاع بأجمل اللحظات.

ويتضمن المهرجان الذي ينطلق في شهر نوفمبر الجاري ويستمر حتى 22 فبراير 2020، العديد من الأنشطة والفعاليات الترفيهية المتنوعة والجديدة من نوعها.

وتعليقاً على ذلك، قال الرئيس التنفيذي لمدينة الملك عبدالله الاقتصادية أحمد بن إبراهيم لنجاوي: «تعد مدينة الملك عبدالله الاقتصادية اليوم واجهة سياحية استثمارية جذابة على ساحل البحر الأحمر، ما جعلها أحد الروافد الاقتصادية التي تدعم مستهدفات رؤية المملكة 2030، لإسهامها الفعال في برامج جودة الحياة وتنمية السياحة والترفيه والاستثمار. وإسهاماً في تعزيز مكانة مدينة الملك عبدالله الاقتصادية وجهة سكنية عصرية، نعمل دوماً على ابتكار ما يثري تجربة سكانها للعيش بأسلوب حياة مميز وفريد. ومن خلال إطلاق مبادرة عالم اللحظات فإن استغلال الأجواء الرائعة خلال فصل الشتاء في المدينة الاقتصادية، ستتيح للجميع زواراً وسكاناً فرصة الاستمتاع بالأنشطة المختلفة والمتنوعة، التي تم توزيعها على المناطق المخصصة لكل فعالية داخل المدينة».

وقد تم تصميم فعاليات ومهرجان موسم شتاء «عالم اللحظات» مصدراً للإلهام وترجمة تفاعلية لهوية المدينة الاقتصادية «عالم ثاني»، من خلال توفير تجارب استثنائية للساكنين والزوار وتحقيق الرفاهية لكل أفراد العائلة للاستمتاع وقضاء أجمل اللحظات، وذلك من خلال عروض وفعاليات ترفيهية متنوعة تقام في العديد من المناطق المخصصة بالمدينة، تشمل: منطقتي ممشى الشاطئ، وممشى المارينا، وستضم كل منهما جلسات عائلية خارجية وعروضا وموسيقى حية، وأنشطة متنوعة، كذلك منطقة المسطحات الخضراء في حي البيلسان وتشمل ألعابا رياضية للأطفال، إضافة إلى حديقة ومتنزه «جمان» وسيقام بها أمسيات فنية مختلفة، ناهيك عن منطقة الفنون، ومنطقة اللاجونا التي ستضم العديد من الأنشطة الشيقة، كركوب الخيل على الشاطئ والجمال والتخييم، وركوب الدراجات النارية البرية، إضافة إلى الأنشطة البحرية التابعة لشاطئ «يام»، ونادي اليخوت والرياضات البحرية «البيلسان مارينا» وغيرها.

يذكر أن مدينة الملك عبدالله الاقتصادية أطلقت هذا العام «موسم صيف عالم تركوازي» خلال الفترة من 18 يوليو حتى 31 أغسطس 2019، وشهد حضوراً لافتاً، حيث تضمن العديد من الأنشطة والفعاليات الترفيهية المتنوعة، منها تنظيم واحتضان بطولة المملكة للدبابات البحرية في جولتيها الثانية والثالثة بمشاركة أكثر من 30 متسابقاً، كذلك «بطولة عالم تركوازي للكرة الشاطئية» على شاطئ «يام»، حيث تعد المدينة الاقتصادية اليوم وجهة رائدة لاستضافة أكبر الفعاليات والمناسبات؛ نظراً لما تملكه من إمكانات لوجستية وبنية تحيتة متقدمة، فضلاً عن المرافق الترفيهية والاجتماعية والرياضية عالمية المعايير.