«عكاظ» (لندن)
كشفت دراسة حديثة أن 33% من المهنيين العاملين معرضون للمخاطر النفسية والعاطفية وبعض أنواع الاكتئاب. ووفق البحث الذي أجرته مؤسسة فيفانت للتكنولوجيا الصحية أخيرا، يشعر موظف من بين كل 4 أن توازن حياتهم في العمل ليس جيداً، فيما يتحدث 27% منهم عن ارتفاع ضغط العمل. وأجري البحث لقياس حالة الصحة العقلية لدى أصحاب المهن المختلفة، بهدف نشر الوعي تجاه الاكتئاب والقلق والتوتر، وقال الرئيس التنفيذي للشركة أدريت راها: «نؤيد نمط الرعاية الوقائية للقضاء على مشكلات الصحة العقلية». وشارك في الدراسة أكثر من 2500 عامل وغير عامل، إذ تبين أن 48% من المشاركين معظمهم ممن لا يمارسون أي مهنة، يحافظون على نمط حياة مستقر، وأن 25% منهم لا يتبعون العادات الغذائية المناسبة التي تعود بالفائدة على صحتهم العقلية. كما تبين أن 23 % من المشاركين يواجهون خطر الإصابة بالسكري، و30% من المهنيين العاملين يواجهون مخاطر نفسية وعاطفية، وفق صحيفة «تايمز أوف إنديا».