«عكاظ» (لندن)

أجرى رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون زيارة مفاجئة للمركز الثقافي الإسلامي في العاصمة البريطانية لندن، والتقى عددا من المسؤولين بالمركز والزائرين.

وفي خطابه لمسلمي بريطانيا، لفت رئيس الوزراء إلى أهمية مشاركة الجالية الإسلامية في العملية السياسية والانتخابية البريطانية، مشيرا إلى أن حزب المحافظين هو أولى الأحزاب السياسية التي قلدت مسلمين بريطانيين وزارات رفيعة المستوى، مثل وزير المالية ساجد خان (وزير الداخلية سابقا).

وأكد في حديثه أهمية عمل المركز الثقافي الإسلامي بلندن، مشيدا بالدور الذي يقوم به المركز ومديره الدكتور أحمد الدبيان، كأحد أهم المراكز الإسلامية بسبب جمعه عددا كبيرا من الجالية الإسلامية في بريطانيا، دون الاقتصار على أقلية معينة، مشيرا إلى دور رئيس الوزراء البريطاني الراحل وينستون تشيرتشل في اعتماد أوراق افتتاح المركز الثقافي الإسلامي، مركزا إسلاميا بريطانيا، وإلى دور مديره أحد أبرز الشخصيات الإسلامية في بريطانيا.

وقد شملت الزيارة جولة في مقر المركز الثقافي الإسلامي الذي يعد أحد أبرز الصروح المعمارية الإسلامية في بريطانيا، كما صادفت زيارته وجود إحدى دورات تعليم الخط العربي التي يقيمها المركز، وشارك فيه بكتابة اسمه أثناء حديث قصير عن اللغة العربية والخط العربي.

يذكر أن المركز الثقافي الإسلامي بلندن أحد أقدم المراكز الإسلامية في بريطانيا، ويضم مسجدا وقاعات مختلفة وعددا من الأنشطة الدينية والثقافية والاجتماعية، ويعتبر المركز أحد صروح الجالية البريطانية التي تزورها الشخصيات البارزة المختلفة لمخاطبة الجالية المسلمة البريطانية من مختلف أعراقها وأصولها، ويديره حاليا الدكتور أحمد الدبيان وهو أحد الشخصيات الإسلامية التي استطاعت أن تتعامل مع المجتمع المدني البريطاني والمؤسسات الرسمية وأن تدعم قيم الحوار والاعتدال مع مشاركاته الأكاديمية في مؤتمرات وحوارات عدة.