مما لا شك فيه أن السياحة رافد هام للاقتصاد الحديث وهناك عدة مجالات وعوامل جذب مختلفة تجعل الناس داخل وخارج البلد يفضلون صرف مدخراتهم في بلد دون غيره، أهمها أن يوجد فيه ما لا يوجد في سواه وبأسعار تنافسية منخفضة، ومن المجالات التي اشتهرت مؤخراً؛ سياحة العلاج الطبي والعمليات الجراحية في دول آسيوية بسبب انخفاض تكلفتها بالمقارنة مع نظيراتها في بقية دول العالم بالإضافة للعلاج التجريبي بالخلايا الجذعية، ومؤخراً برز مجال جديد للسياحة العلاجية وهو؛ سياحة مراكز العلاج البديل وتميزت بها أمريكا لكن بسبب ارتفاع تكلفتها بقيت محصورة بالأثرياء، والبديل المتوفر لغيرهم هو السفر لغابات الأمازون الخطرة بأمريكا الجنوبية للاستفادة من الطب التقليدي لأهلها البدائيين وحتى باتت مقصداً للعلاج النفسي بتناول مزيج عشبي تقليدي يسمى «أيهواسكا-Ayahuasca» يمنح الإنسان بصيرة ميتافيزيقية بأسباب مشاكله، وهناك علاج عشبي بديل للإدمان يبدو كمعجزة ويسمى «Ibogaine-إيبوجاين» وأثبتت التجارب أنه من جرعة واحدة فقط يفقد المدمن رغبته بالتعاطي ويشفى من الإدمان بشكل نهائي وبلا أعراض انسحابية وتوجد مصحاته بنيوزلندا، كندا، أستراليا، فرنسا، بريطانيا..، ولعلاج الجنوح والتوحد حميات غذائية خاصة، ولتدهور وظائف الدماغ «زهايمر/ذهان/غيبوبة/تخلف عقلي/توحد» هناك علاج بديل «Transcranial magnetic stimulation-التحفيز المغناطيسي عبر الجمجمة» (مايو كلينك)، والطب البديل الذي تنتشر مراكزه في أمريكا لا يقوم عليه ممارسون شعبيون إنما أطباء درسوا الطب الحديث وتخصصوا حتى بالجراحة لكن غالباً بعد إصابتهم بمرض لا علاج له بالطب الحديث انفتحوا لتجربة العلاجات البديلة وبعد تشافيهم بها عملوا دراسات وتجارب عليها ثم أقاموا مراكز بحثية وعلاجية تقدم العلاجات البديلة الطبيعية بخاصة لحالات لا علاج لها بالطب الحديث، فمثلاً؛ هناك سلسلة تحقيقات وثائقية بعنوان «الحقيقة عن السرطان، مسعى عالمي - The Truth About Cancer A Global Quest» شارك فيها حوالى مائة طبيب وجراح غربي تخصصهم بالطب الحديث لكنهم تحولوا للطب البديل لعلاج السرطان، ومن الأطباء الأمريكيين المشهورين بالعلاج البديل لدخولهم للإعلام؛ Mehmet Oz - جراح قلب، Steven Gundry-جراح قلب، Edzard Ernst، Andrew Weil-خريج هارفرد للطب، Deepak Chopra، Bruce Lipton-رائد أبحاث الاستنساخ وتخصص بكيفية تغيير برمجة الأمراض الجينية كالسرطان عبر عوامل البيئة وهو فرع جديد من علم الجينات يسمى «Epigenetics-ما فوق الجيني»، ومؤسستي أبحاث العلاج بالطاقة في أمريكا «HeartMath Institute»و «Institute of Noetic Sciences» القائمون عليها علماء وأطباء. ومراكز العلاج البديل تتبعها منافع اقتصادية داعمة؛ كإنتاج المحاصيل العضوية والعقاقير البديلة، سياحة النقاهة بالأماكن الطبيعية، ومحاضرات ومؤتمرات ودورات تثقيفية للأطباء والجمهور.

* كاتبة سعودية

bushra.sbe@gmail.com