إبراهيم علوي (جدة)
30 عاماً خبرة في مجال إدارة الأعمال والنقل البحري والبري والجوي، نصبته في وقت سابق مديراً للمؤسسة العامة للخطوط الجوية منذ 2014، فبرع في قيادتها للتميز، ليحين دوره وزيراً للنقل بأمر ملكي.

صالح الجاسر الذي يتمتع بتجربة ثرية في منشآت القطاعين الخاص والعام، اكتسب الخبرة اللازمة لإدارة قطاع النقل، وفقاً لمتخصصين في المجال، خصوصاً أنه حصل على الماجستير في إدارة الأعمال من جامعة الملك سعود، والبكالوريوس في الهندسة الصناعية من جامعة الملك عبدالعزيز، علاوة على اجتيازه العديد من الدورات التدريبية المتميزة في الإدارة المتقدمة بجامعة هارفارد في الولايات المتحدة الأمريكية، ومعهد انسياد بفرنسا وجامعة أكسفورد ببريطانيا، إضافة للزمالة في الائتمان المصرفي والتدريب المكثف لمدة عام في بنك تشيس مانهاتن في نيويورك.

وشغل الجاسر منصب الرئيس التنفيذي للشركة الوطنية السعودية للنقل البحري، كما عمل مديراً عاماً للشؤون الإعلامية وبرامج التسويق في شركة الاتصالات السعودية، ومديراً للمشاريع في صندوق التنمية الصناعية، بينما كان عضواً في مجلس إدارة شركة اتحاد اتصالات موبايلي.

وما بين عمله في الإدارة ودراسته للهندسة الصناعية، يدخل الجاسر وزارة النقل وبانتظاره العديد من الملفات التي تحتاج لإنجاز عاجل.