واس (بغداد)
أعلنت اليوم (الثلاثاء) النتائج التي توصلت إليها لجنة التحقيق الخاصة بالأحداث الدامية التي رافقت التظاهرات التي شهدها العراق ابتداءً من الأول من الشهر الحالي واستمرت أسبوعًا. وأقرت اللجنة في تقريرها النهائي الذي نشرت نصه وكالة الأنباء العراقية الرسمية اليوم، بوجود استخدام مفرط للقوة واستخدام العتاد الحي، مما أدى إلى سقوط 149 قتيلًا في صفوف المتظاهرين، فضلاً عن سقوط 8 من رجال الأمن، إضافة إلى 4207 جرحى من المتظاهرين، منوهة بأن 70 في المئة من إصابات المتظاهرين كانت في منطقتي الصدر والرأس. وأكد التقرير عدم صدور أية أوامر رسمية من المراجع العليا إلى القوات الأمنية بإطلاق النار على المتظاهرين. وأوصت اللجنة في تقريرها بإعفاء عدد من القادة والآمرين العسكريين والأمنيين بسبب فقدانهم السيطرة على قطاعاتهم.