«عكاظ» (لندن)
رغم مرور نحو 20 عاماً على رحيل الأميرة ديانا، لم ينس ابنها هاري ذكراها، إذ هاجم وسائل الإعلام أخيرا قائلا: «كفاكم تنمراً.. لن أشارك في لعبة راحت أمي ضحيتها». وأقامت زوجته ميغان ماركل دعوى ضد صحيفة «ذا ميل أون صنداي» ردا على ما وصفه الزوجان بـ«تنمر» وسائل الإعلام البريطانية. وذكر هاري أن طريقة معاملة الصحافة لميغان تذكره بأسلوبها مع أمه التي لقت حتفها في حادثة سيارة عام 1997 بعد أن طاردها مصورون في شوارع باريس. وأشار لمحطة (إي. تي. في) في مقابلة بثت (الأحد): «أتذكر كل شيء، ولا أريد تكرار الماضي». ويقاضي هاري أيضا ناشري صحيفتي «صن» و«ديلي ميرور»، بسبب ادعاءات باختراق هاتفه.