عبدالله الداني (جدة)
أحالت النيابة العامة مواطناً إلى المحكمة المختصة، بتهمة «إساءة معاملة قاصر».

ووفق التفاصيل التي اطلعت عليها «عكاظ»، فإن طليقة المواطن «وكيلة بناته» اتهمت طليقها بأنه حرمهن من الهوية الوطنية، مما منعهن من استخدامها في شؤون حياتهن ودراستهن.

وأوضحت أم القاصرات، في شكوى للإدارة العامة للحقوق الخاصة بإمارة منطقة جازان، أن طليقها «أبو البنات» رفض تسليم إثباتات بناته التي أخذها منهن، وأصبحن متضررات لعدم وجود هوية وطنية وهن يدرسن في الجامعة.

وفيما استجوبت النيابة الأب، أجاب بأن سبب سحب الهويات من بناته، أن طليقته تعيش معهن، وتسافر دون محرم ودون علمه، فسحب الهويات خوفاً وخشية.

إلا أن النيابة رفعت الدعوى للمحكمة، مطالبة بعقوبة تعزيرية تزجره وتردع غيره لقاء ما بدر منه.