«عكاظ» (النشر الإلكتروني)
كشف رئيس صندوق رعاية الطلاب بجامعة العلوم والصناعة في طهران ناصر مطيعي، اليوم (الأحد)، عن تسمم عشرات الطلاب في الجامعة، مضيفاً أن الجامعة لا تعرف السبب خلف ما حدث! وقال مطيعي: «في أواخر الأسبوع الماضي، تسمم نحو 60 إلى 70 طالباً في الجامعة بسبب حدث لم تُعرف أسبابه حتى الآن». وتأتي هذه التصريحات بعدما أعلن سكرتير المجلس النقابي في الجامعة معيد مهديان، عن تسمم 200 طالب وطالبة في جامعة العلوم والصناعة الإيرانية. وتابع مطيعي: «ليس لدينا الإمكانات والموارد اللازمة للإشراف المباشر على الجامعات، وبالتالي تقع مهمة الإشراف المباشر على عاتق الجامعات نفسها». وكان مركز الطوارئ في طهران قد أكد نبأ التسمم الغذائي الذي أصاب طلاب القسم الداخلي بجامعة العلوم والصناعة الإيرانية، لافتاً إلى أنه جرى نقل الطلاب الذين تعرضوا للتسمم إلى المستشفى بسيارات الإسعاف التي وجدت في موقع الحادث. وذكر رئيس الجامعة جبار علي ذاكري، أن الطلاب توافدوا على المركز الطبي التابع للجامعة بسبب الحمى والارتعاش. وعلى خلفية الحادثة، نظّم طلاب جامعة العلوم والصناعة تجمعاً أمام البوابة الرئيسية للجامعة ووضعوا أوعية طعامهم على الأرض، احتجاجاً على تسمم زملائهم وتدهور حالاتهم الصحية. وأمهل الطلاب المسؤولين المعنيين حتى بعد غد (الثلاثاء) لمعرفة أسباب التسمم الغذائي، مهددين بتنظيم تجمعاً احتجاجياً. تجدر الإشارة إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي يتعرض فيها طلاب الجامعات الإيرانية للتسمم الغذائي.