«عكاظ» (تبوك)

استقبلت منطقة نيوم أول وفد سياحي نسائي يضم أكثر من 20 امرأة، قدمن من مختلف مناطق المملكة في رحلة سياحية.

وتم خلال الرحلة التي بدأت من مدينة تبوك أمس الأول (الجمعة)، تعريف السائحات بما تكتنزه «نيوم» من معالم بيئية وأثرية، في رحلة استغرقت 19 ساعة، مررن بها عبر محافظة البدع ومن ثم إلى مغايير شعيب، مروراً بمركز مقنا، ومقر عين موسى الأثرية، وصولاً إلى الطيب اسم، ثم العودة إلى رأس الشيخ حميد، ومن ثم إلى تبوك.

وأوضحت المرشدة السياحية هبه العائدي أن الوفد السياحي يعد أول وفد نسائي يصل إلى منطقة تبوك، حيث تم الإعداد له مسبقاً بواسطة امرأتين من منطقة تبوك تعملان في الإرشاد السياحي، بالتعاون مع القطاعات المعنية بالمنطقة؛ لاستثمار ما تزخر به منطقة تبوك من آثار ومعالم تاريخية ونهضة تنموية في جميع المجالات، والاطلاع على ما تتميز به المنطقة من موقع مميز ومعالم أثرية، مشيرةً إلى أن هذه الرحلات المجهزة بالخدمات تهدف إلى تشجيع السياحة في منطقة تبوك، وتعريف السائحات السعوديات وغيرهن على معالم المنطقة في رحلة تأتي تحت مسمى «اكتشف نيوم».

يذكر أن منطقة «نيوم» تعد أحد أهم المشاريع الواعدة والعابرة للحدود، حيث تتجاور مع 3 دول مهمة على خليج العقبة.