«عكاظ» (الرياض)
لم تجد الفنانة اللبنانية نانسي عجرم أغنية أفضل من «ليلة عمر» لتبدأ بها حفلتها الغنائية في موسم الرياض، تجسيداً لليلة الغنائية الساحرة وهي تقف لأول مرة على مسرح مفتوح في العاصمة السعودية، وسط احتفالات ترفيهية هائلة يعيشها السعوديون ضمن أيامهم الاعتيادية دون مناسبة خاصة سوى الاحتفال بالحياة كما يجب أن تُعاش.

وقصت نانسي شريط الحفلات الغنائية العربية في موسم الرياض، أمس الأول (الجمعة)، برفقة الفنان المصري تامر حسني، على مسرح الفنان أبوبكر سالم، في منطقة البوليفارد.

ورسمت نانسي أجواء لا تنسى من الفرح، عبر تقديمها مجموعة من أغانيها الأشهر، أمام 6 آلاف متفرج، احتشدوا للقاء الفنانة اللبنانية التي أبدت سعادتها الغامرة بوجودها في الرياض لأول مرة، وقالت عند وصولها المسرح: «قلبي مع بلدي لبنان، وبتمنى للعالم العربي الأمان والسلام الدائم، وأنا سعيدة بالغناء معكم لأول مرة بالرياض».

في حين تألق النجم تامر حسني في أداء وصلاته الغنائية وسط تفاعل الجمهور، الذي ردد معه مجموعة من أعماله الشهيرة.