عبدالله القرني (الرياض)

وجهت وزارة التعليم قائدي وقائدات المدارس عند وقوع حالة طبية طارئة في المدرسة بضرورة التواصل مع أقرب مركز صحي أو هيئة الهلال الأحمر السعودي.

جاء ذلك في تعميم لنائب وزير التعليم الدكتور عبدالرحمن العاصمي.

وشدد التعميم على ضرورة السماح للفرق الإسعافية بالدخول إلى المدرسة (بنين - بنات) وعدم تعطيلها لنقل الحالات الطارئة التي تحتاج ذلك لأي سبب من الأسباب وتسهيل مهماتها للقيام بواجباتها في نقل الحالات التي تستوجب ذلك.

ويأتي ذلك نظرا لأهمية التدخل السريع للحالات الطبية الطارئة التي تقع في المدارس وتحتاج إلى نقل للمستشفى من خلال سيارات الإسعاف، لتقديم العلاج الطبي للحالات التي تستدعي ذلك، حيث إن عامل الوقت في هذه الحالات مؤثر جدا على فرص إنقاذ المصاب.