«عكاظ» (واشنطن)
بعد 40 عاماً من الطباعة الورقية، قررت صحيفة «يو اس ايه توداي» الأمريكية إعادة هيكلة مؤسستها، بحيث يتم بناء تسويق رقمي، وإلغاء الطبعة الورقية على مراحل. غير أن موقع «بوينتر دوت أورغ» الأمريكي الذي أورد ذلك أضاف أن التخلي عن الطباعة الورقية قد يستغرق سنوات. ونسب إلى مصادر مطلعة أن الصحيفة الورقية تعاني تدهوراً سريعاً في عدد المشتركين، وتضاؤل الدخل الإعلاني. لكن ناشر الصحيفة ماريبيل بيريز وادثويرث أبلغ الموقع المذكور بالبريد الإلكتروني بأن الصحيفة الورقية ستبقى لتعزيز الموقع الإلكتروني للمؤسسة. بيد أن مصادر داخل المؤسسة أكدت أن إدارتها لم تذكر «الورقية» مطلقاً، وأنصب اهتمامها على ما تسميه «التحول الرقمي». وأعلنت «يو اس ايه توداي» أن عدد مشتركيها يبلغ 178 ألفاً، إلى جانب 324 ألف اشتراك للفنادق بأسعار مخفضة. وبلغت اشتراكاتها نحو 2.89 مليون مشترك في عام 2007.