«عكاظ» (النشر الإلكتروني)

أكد الرئيس الروسي فيلاديمير بوتين أن المملكة العربية السعودية دولة صديقة، معتبراً أن المملكة لاعب إقليمي ودولي أيضا، مشيراً إلى أن زيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز إلى موسكو «تاريخية».

وقال بوتين في لقاء تلفزيوني مع قنوات «روسيا اليوم»، و«سكاي نيوز عربية»، و«العربية»، إن نسبة النمو في التعاون الاقتصادي مع السعودية في النصف الأول من هذا العام بلغت 38%.

وعبر بوتين عن امتنانه لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي العهد الأمير محمد بن سلمان لموقفهما البناء من الأزمة السورية، مشددا على أنه لم يكن ممكنا تحقيق تقدم في الحل السياسي في سورية من دون دور السعودية.

وتابع بوتين «لدينا علاقات شخصية ودية جدا مع الأمير محمد بن سلمان، مؤكدا أنه من دعم إنشاء منصة لصندوق استثماراتنا».

وأدان الرئيس الروسي أي عمل إرهابي يستهدف المملكة ومنشآتها النفطية، وأبدى استعداد بلاده للمساعدة في التحقيق في استهداف منشآت أرامكو، مؤكدا أن سوق النفط لن يتأثر بأي عمل إرهابي يستهدف المنشآت النفطية، وندين أي عمل كهجوم أرامكو بغض النظر عمن يقف وراءه.

30 اتفاقية مشتركة

وحول زيارة بوتين إلى المملكة، كشف الرئيس التنفيذي للصندوق الروسي للاستثمار المباشر كيريل ديمترييف، أن زيارة بوتين إلى المملكة تعكس المستوى الرفيع لما وصلت إليه العلاقات بين البلدين، في ظل توقعات بإبرام 30 اتفاقية مشتركة، لافتا إلى وجود 8 محاور رئيسية يرتكز عليها برنامج الزيارة، من بينها منتدى سعودي - روسي يضم أكثر من 300 مشارك من الطرفين.