«عكاظ» (النشر الإلكتروني) 
أصدرت إدارة نادي الشباب بياناً اليوم (السبت)، رداً على نظيرتها في نادي النصر، بشأن اتهام الأخيرة لاعبي نادي الشباب بالخشونة المتعمدة ضد لاعبيهم.

وقالت في البيان: «اطلعنا على البيان الهزلي الصادر من إدارة نادي النصر، والذي يتهم لاعبي نادي الشباب بالخشونة المتعمدة ضد لاعبيهم».

وأضافت: «لعلنا نسأل مُصدري هذا البيان، هل كنتم تشاهدون مباراة أخرى؟ أو هل تعتقدون أن لا أحد شاهد المباراة سواكم؟ فما تحدثتم عنه لم يحدث في المباراة إطلاقاً، إذ لم يتم تغيير أي لاعب نصراوي بداعي الإصابة، وما ذكرتموه أن اللاعب جوليانو تعرض للإصابة وتوقف عن اللعب لمدة شهر بسببها هو كذب وافتراء، لأنه لعب المباراة التي تليها مباشرة كلاعب أساسي، ولو تم تطبيق المعايير الواردة في بيان (تصدير الأزمة) وتمت العودة لحكم الفيديو لكان من العدل والمفترض طرد لاعبي فريقكم مرابط، والغنام، وحمدالله».

وأشادت إدارة نادي الشباب عبر البيان، بالروح العالية والأخلاق الرفيعة لجميع لاعبي فريقهم، بالأخص الكابتن محمد سالم، مشيرةً إلى أنه لعب مباراة كبيرة وبروح رياضية عالية.

وطالبت الإدارة جميع اللاعبين بأن يلعبوا جميع المباريات بنفس هذه الروح والقوة والتنافس، وأن يلعبوا أي مباراة قادمة مع النصر بروح وقوة وشراسة أعلى بموجب النظام والقانون.

واختتمت إدارة الشباب بيانها قائلة: «نؤكد للإخوة في إدارة نادي النصر أن البيانات لا تجلب البطولات ولا تحصد الانتصارات، وعليهم إبعاد نادي الشباب عن أي أزمة تخصهم وعدم إقحام النادي ومنسوبيه في مشاكلهم وحلها بعيداً عنا».