«عكاظ» (النشر الإلكتروني)

لم يتوقع شخص إنجليزي أن يكتشف كنزاً نادراً عن طريق الصدفة في أحد الحقول، بعدما أصدر جهاز كشف المعادن إشارة قوية قادت إلى اكتشاف قطعة ذهبية تعود إلى ما قبل 4 آلاف سنة.

وبحسب موقع «روسيا اليوم»، أفادت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، بأن بيلي فوجان (54 سنة) من مدينة وايتهيفن بمقاطعى كامبريا، عثر على قطعة ذهبية تعود إلى العصر البرونزي، على عمق 13 سنتيمتراً، وقال «اعتقدت في البداية أنها قطعة من المعدات التي يستخدمها متسلقو الجبال، ولم يخطر لي أنها قطعة من الذهب».

وتعود القطعة الذهبية إلى العصر البرونزي، ويبلغ وزنها 22 قيراطا وفقا للحسابات الأولية، وعرضها فوجان على أحد الصاغة لتحديد وزنها وقيمتها، فظهر أن وزنها 312 غراما من الذهب الخالص وقدر ثمنها بـ11 ألف جنيه إسترليني، وبعد دراستها أعلن الخبراء أنها قطعة ذهبية كان الأغنياء في السابق يعلقونها على الرقبة لاستعراض ثروتهم.

وتوجه فوجان إلى المتحف المحلي وأبلغ ممثله بحادثة القطعة الذهبية، إذ إن قيمتها التاريخية أكبر من ذلك المبلغ بكثير، فإذا أكدت اللجنة المختصة أنها قطعة أثرية، فعليه بيعها للمتحف بالثمن الذي تحدده لجنة تقييم الكنوز، وبعكس ذلك سيكون حرا في التصرف بها.

ويشير موقع «روسيا اليوم» بحسب «ديلي ميل» إلى حادثة مماثلة تعود إلى العام 2008، عندما عثر البريطاني موريس ريتشاردسون على قطعة ذهبية اشتراها متحف مدينة نيوارك بمبلغ 350 ألف دولار.