عكاظ (النشر الإلكتروني)
أعلن الأمين العام المساعد بجامعة الدول العربية، حسام زكي، أن الجامعة تقف بوضوح ضد التحركات والأعمال العسكرية التي تقوم بها القوات التركية ضد سورية. وأشار في بيان له أن هذه العمليات العسكرية تمس سيادة دولة عضو في الجامعة وهي سورية، مشيراً إلى أنه مهما كان الموقف السياسي بين الدول العربية الأعضاء بالجامعة، والذي أدى إلى تعليق عضوية سورية في الجامعة، إلا أن موقف الجامعة العربية واضح ويرفض بشدة المساس بالسيادة السورية. وأكد زكي: «لا ينبغي على دولة جارة لسورية وهي تركيا، أن تقوم بمثل هذه الأعمال العسكرية مهما كانت الذرائع التي تتذرع بها للقيام بمثل هذا العمل العسكري».