أ. ف. ب (موسكو)
أعلن صندوق الثروة السيادي الروسي أمس (الثلاثاء)، فتح مكتب في السعودية ليكون الأول في الخارج، قبل زيارة متوقعة للرئيس فلاديمير بوتين إلى (الرياض).

وذكر «الصندوق الروسي للاستثمار المباشر» أنه يأمل من خلال فتح المكتب في السعودية في تعزيز التعاون بين البلدين في المجال الاقتصادي وغيره من المجالات. وقال الرئيس التنفيذي للصندوق كيريل ديمترييف في بيان: «إن الصندوق هو أول مؤسسة استثمار روسية تفتح مكتباً في السعودية».

وأضاف: «فتح مكتب السعودية سيمكن من تحقيق اختراق في مجالات واسعة للتعاون الثنائي».

وكان الصندوق الروسي للاستثمار المباشر والصندوق السيادي السعودي قد أنشأ صندوقا مشتركا للاستثمار في عدد من المشاريع.

وصادق الطرفان على أكثر من 25 مشروعا مشتركا باستثمار إجمالي يزيد على 2.5 مليار دولار في قطاعات بينها الذكاء الاصطناعي والطب والبنى التحتية. ويدرس الصندوق الروسي وشركة أرامكو السعودية القيام بمشاريع في قطاع خدمات النفط بقيمة تزيد على مليار دولار، بحسب الصندوق الروسي.