«عكاظ» (النشر الإلكتروني)

بدافع الغيرة، قتل شاب نمساوي يبلغ من العمر (25 عاماً) 5 أشخاص بمدينة كيتزبوهيل في الساعات الأولى من صباح اليوم (الأحد)، إذ أطلق النار على صديقته السابقة البالغة من العمر (19 عاماً) ووالديها وشقيقها وصديقها الجديد، ثم سلم نفسه للجهات الأمنية.

وقال رئيس مكتب الشرطة الجنائية في المدينة والتر بوب إن الشاب وضع مسدساً وسكيناً على المنضدة معترفاً بارتكابه جريمة قتل 5 أشخاص، وعند توجه الشرطة على الفور إلى مكان الحادثة عثرت على 5 أشخاص قد فارقوا الحياة.

وكان الشاب على علاقة بالفتاة، إلا أنها انهارت قبل شهرين، وهو ما أثار جدلا بينهما في الليلة التي سبقت الحادثة، ووصل الشاب فجر اليوم إلى منزل صديقته السابقة، ولكن والدها (59 عاماً) رفض السماح له بالدخول، ليتوجه الشاب إلى المنزل ويأخذ بندقية شقيقه، ثم عاد مرة أخرى إلى منزل عائلة صديقته السابقة، ليفتح والدها الباب ويبادره الشاب بإطلاق النار عليه، ثم قتل والدتها وأخاها وصديقها الجديد وقتلها.

ووفقا لوكالة الأنباء النمساوية، فسيتم تشريح الجثث غدا (الاثنين)، فيما قال والتر بوب إنه تم حبس الشاب احتياطيا، مؤكدا أنه لم يكن مدمناً وقت ارتكاب الجريمة.