يوم (ما) سيأتي عاجلاً أم آجلاً سيدرك كثيرون أن كرة القدم أجمل بكثير من ما يحاصرها من غل وانفلات وتعصب وسواد..الخ..الخ.

ظلم أن تفسدوا متعة كرة القدم بهذا الطرح المنفلت والمشاغبات التي تصل أحياناً إلى العداء والاستعداء والخروج عن أدبيات الرياضة.

أعرف أن ثمة تجاوزات هي من يشحن المشجع وهي من يذكي نار التعصب لكنها حتماً ستعالَج اليوم أو غداً، مع أن هناك من لا يرى الضوء الذي في آخر النفق إما لسبب أو لآخر.

متفائل جداً، وعلى هذا الأساس أتمنى أن ننضم جميعاً إلى حزب المتفائلين من أجل مستقبل فيه الابتسامة تغطي على غضب سببه حكم استفز الجماهير أو إعلامي برر ما لا يبرَر من أجل ميول معلَن أو مجاملة رئيس ناد له عليه أفضال.

(2)

ما زلت حتى هذه اللحظة أتعرض لهجوم كاسح وصل حد الشتيمة لأنني قلت أتمنى فوز الهلال على السد القطري ولا أدري هل هؤلاء يعون حقيقة هذه الأمنية أم أكرر ما ذكرت.

فهل يريدون مني أن أقول أتمنى فوز السد مثل ما يريدون.

الغريب أن الغاضبين والشتامين يختبئون خلف أسماء مستعارة ويطالبون غيرهم بالشجاعة.

(3)

‏فرق كبير بين صلاح جمال خاشقجي وعبدالله سلمان العودة؛ الأول رفض أن يكون ضد وطنه وقيادته، والثاني باعته تركيا واشترته قطر، شكراً صلاح.. أما عبدالله فلن أقول له إلا بكم اشتروك؟

(4)

‏يقول محمد درويش: رغم كل شيء نقوله أو نكتبه.. يبقى في القلب أشياء أكبر من أن تقال.

••ومضة

‏من ذاق ألم الفقد يبقى خائفا للأبد.