«عكاظ» (جدة)
حدد مدير عام الخطوط الجوية العربية السعودية المهندس صالح بن ناصر الجاسر، شهر أكتوبر القادم، لبدء وصول أحدث طائرات البوينج في العالم من طراز «دريملاينر 787-10» في إطار الخطة القائمة والمستمرة لمضاعفة أعداد طائرات الأسطول وتعزيز المكانة الرائدة للمؤسسة على المستويين الإقليمي والدولي، معلناً التخطيط لانضمام 100 طائرة من طراز إيرباص من فئتي «A320» و«A321 نيو» خلال السنوات القليلة القادمة في صفقةٍ هي الأضخم في تاريخ المؤسسة.

وكشف الجاسر في تصريح بمناسبة الذكرى الـ89 لتوحيد المملكة، اقتراب «الخطوط» من استكمال خطتها الإستراتيجية «السعودية 2020» ومبادرات برنامج التحول وفق الجداول والتواريخ المحددة، وذلك في ما يتعلق بالتطوير والتحديث المستمر للأسطول وتزويده بأحدث الطائرات التي تتوافق مع المتطلبات التشغيلية والتسويقية بهدف الوصول بعدد الأسطول مع نهاية العام القادم 2020 إلى أكثر من 200 طائرة إلى أرض الوطن.

وأكد السعي إلى تطوير شامل لمنظومة الخدمات في جميع المواقع وعلى متن الطائرات وصولاً إلى مستوى خمسة نجوم «TOP5» قريباً، مع تقديم خدمات الطيران الاقتصادي بمنظورٍ عالمي عبر طيران «أديل».

وقال «مع إشراقة يومنا الوطني، وقبل الشروع في الكتابة عن هذه الذكرى المجيدة لا يملك المرء سوى التأمل العميق واسترجاع المشاهد الخالدة ومحاولة الربط بين المراحل المتتابعة لمسيرة الحضارة عبر التاريخ، لكنه وقبل انطلاق القلم إلى غايته، نجد أن التعبير عن ذلك اليوم المجيد يتجاوز الإطار اللغوي المتعارف عليه إلى حيث الوجدان المتدفق بمشاعر الفخر والاعتزاز، شعور يؤكد لنا، أن يوم الوطن ليس فقط ذلك اليوم الذي يحمله لنا التقويم الزمني في كل عام، وإنما هو نقطة الاستهلال والرمز المباشر لمسيرة وطن وحضارة أمة، بكل ما لديها من رصيدٍ ينتقل عبر الزمن من الماضي العريق، مروراً بالحاضر الزاهر، وانطلاقاً إلى المستقبل المشرق».