«عكاظ» (جدة)

تمكنت شركة «قوقل» من إنتاج كمبيوتر خارق، يعد أقوى كمبيوتر كمي في العالم، يستطيع تنفيذ الحسابات والمهمات بشكل أسرع بكثير من كمبيوتر Summit الذي أنتجته شركة IBM، وكان يعتبر أقوى «سوبر كمبيوتر» في العالم.

وأشارت صحيفة «فاينانشال تايمز» البريطانية أن مجموعة المصممين في «قوقل»، وصفت هذا الكمبيوتر العملاق بأنه نقطة مهمة جدا على طريق عملية الحوسبة الكمية واسعة النطاق، وتوقعت المجموعة أن الكمبيوترات الكمية ستكون أعلى بمرات عديدة من مؤشرات التقدم الموجودة في قانون «غوردون مور»، إلا أن شركة «غوغل»، رفضت تقديم أي تعليقات على الموضوع.

ووفقا لموقع «RT»، أوضحت «فاينانشال تايمز» أن العملية الحسابية التي ينفذها كمبيوتر IBM العملاق خلال 10 آلاف سنة، يستطيع كمبيوتر Google الجديد إنجازها خلال 200 ثانية فقط.

وقالت الصحيفة إن كمبيوتر «قوقل» الجديد يستطيع في الوقت الراهن إجراء عملية حسابية تقنية واحدة فقط، لكنه سيكون قادرا على حل المهمات والوظائف العملية، بعد عدة سنوات.

ونقلت الصحيفة عن التقرير: «على حد علمنا، التجربة التي تم تنفيذها تعتبر الحساب الأول الذي يمكن تنفيذه فقط على معالج كمي. هذا التسارع الجدي مقارنة بالخوارزميات الكلاسيكية المعروفة، يوفر تطبيقا تجريبيا للتفوق المي في المسائل الحسابية».