عكاظ (وكالات)

قال وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر في مؤتمر صحافي عقد من مقر البنتاغون ليل الجمعة إن الرئيس دونالد ترمب وافق على إرسال قوات أمريكية ذات طبيعة دفاعية وتركز بشكل أساسي على الدفاع الجوي والصاروخي بعد الهجمات التي تعرضت لها منشآت النفط التابعة لأرامكو بالسعودية.

وأضاف أن الهجوم على منشآت أرامكو يمثل تصعيدا للعدوان الإيراني، مؤكدا أن النظام الإيراني يشن حملة لزعزعة استقرار المنطقة.

وأضاف وزير الدفاع الأمريكي «ندعم شركاءنا في الخليج ولدينا خيارات عسكرية أخرى إذا تطلب الأمر»، موضحا أن إيران توفر الأسلحة للحوثيين في اليمن.

وأكد أن الرياض تقود التحقيقات ضد الهجمات على منشآت أرامكو.

وشدد على أن واشنطن ستحمي مصالحها في المنطقة. وتابع «سنقوم بكل ما هو ضروري لمساعدة السعودية للدفاع عن نفسها».