إبراهيم علوي (جدة)

عثرت الأجهزة الأمنية بجدة على فتاة تبلغ من العمر 14 عاماً، بعد انتشار (هاشتاق) يُعلن اختفاءها في ظروف غامضة في حي السنابل منذ مغرب أمس (الخميس).

وكان والد الفتاة المُختفية «نورة» قد أكد اختفاء ابنته بعد خروجها من المنزل متجهة إلى البقالة القريبة.

وأضاف: «لا نعرف أي معلومة عنها أو عن المكان الذي توجد فيه، فهي لا تشكو من أي شيء وحياتها طبيعية، 
وبحثنا عنها في المستشفيات قبل أن نُقرر إبلاغ الشرطة لتعميم أوصافها».

وكشفت مصادر أمنية لـ«عكاظ»، أن الفتاة المُختفية عثر عليها بصحة جيدة، فيما يجري التثبت من أسباب اختفائها خلال اليومين الماضيين.