«عكاظ» (جدة)
بحضور رئيس مجلس إدارة مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية الأمير تركي الفيصل، ينظّم المركز اليوم الخميس مؤتمراً صحفياً لإعلان تفاصيل عرض الفيلم العالمي «وُلِد ملكاً» (Born A King) في صالات السينما في المملكة العربية السعودية ودول الخليج العربي من خلال شركة فوكس سينما، بداية من نهاية الأسبوع المقبل الموافق 27 المحرم 1441هـ.

ويسبق المؤتمر الصحفي الذي سيقام بحضور مخرج الفيلم الإسباني أجوستي فيلارونغا، والممثل السعودي راكان عبدالواحد، الذي لعب دور الملك عبدالعزيز، عرض الفيلم في الساعة الواحدة ظهر اليوم الخميس، في سينما فوكس بمجمع رووف في الرياض.

ويتناول الفيلم زيارة الملك فيصل بن عبدالعزيز -رحمه الله- إلى بريطانيا عام 1337هـ، وهو إنتاج مشترك بين السعودية وإنجلترا وإسبانيا، وتم تصويره بين الرياض ولندن تحت إدارة المنتج الإسباني الحائز جائزة الأوسكار أندريس غوميز.

ويغطي هذا العمل الفني، حياة الملك فيصل المبكرة -منذ ولادته عام 1324هـ، إلى عودته من إنجلترا عام 1438هـ- ويصف أول رحلة دبلوماسية مهمة لمواطن سعودي إلى الديوان الملكي البريطاني.

وكان على الأمير فيصل الشاب -البالغ من العمر 13 عاماً- أن يلتقي الملك جورج الخامس ملك إنجلترا، وشخصيات أخرى مثل وينستون تشرشل، ولورنس العرب، ووزير الخارجية اللورد كورزون.

والفيلم العالمي «وُلِد ملكاً» (Born A King)، من إخراج الإسباني أجوستي فيلارونغا؛ وتأليف بدر السماري؛ من السعودية، إضافة إلى ري لوريجا؛ وهنري فرتز، وبطولة كل من الممثلين: هيرميوني كورفيلد التي مثلت شخصية الأميرة ماري، إد سكرين الذي مثل شخصية فيلبي، إضافة إلى الطفل عبدالله علي الذي مثَّل شخصية الفيصل، والممثل السعودي راكان عبدالواحد، إضافة إلى مشاركة أكثر من 80 سعودياً في الفيلم.