رشيد الهاشمي (جدة)
تنتشر كيابل الكهرباء العارية في حي المنتزهات الشرقية بجدة، منذ ما يزيد على 3 أشهر، ويتفاقم خطرها شمال مسجد بن محفوظ، ما أثار مخاوف السكان الذين طالبوا الجهات المختصة وفي مقدمتها شركة الكهرباء بالتدخل سريعاً وإزالتها، مشيرين إلى أن التحرك لمعالجة الأخطاء لا يأتي إلا بعد وقوع الكوارث.

وحذر ياسر السيد من تمدد كيابل الضغط العالي في شوارع حي المنتزهات وتحديداً شمال مسجد بن محفوظ المجاور لبقالة الجنوب، لافتاً إلى أن الخطر يتربص بهم منذ ما يزيد على 3 أشهر والكهرباء لم تتحرك لإزالتها.

وأفاد بأن أسلاك الكهرباء تمتد في شوارعهم لعشرات الأمتار بين المساكن دون اتخاذ تدابير السلامة حيالها، ما ينذر بوقوع كارثة لا تحمد عقباها، مشدداً على ضرورة أن تتحرك شركة الكهرباء وتعالج المشكلة وتزيل تلك الكيابل من الطرق، التي تغص بالعابرين خصوصاً الأطفال.

واستاء سلطان المالكي من انتشار أسلاك الكهرباء بطريقة عشوائية مهددة العابرين بالصعق الكهربائي، وبيَّن أن السكان باتوا يفكرون جادين في مقاضاة شركة الكهرباء بدعوى نشرها الخطر بين منازلهم، بتركها كيابل الضغط العالي في شوارعهم دون أن تلتزم بوسائل السلامة.