«عكاظ» (الرياض)
تستأنف مكتبة الملك عبدالعزيز العامة اليوم الإثنين، نشاطها الثقافي المنبري، بإقامة ملتقى كتاب الشهر، وذلك عبر قراءة نقدية يقدمها المحاضر بجامعة الملك سعود، الباحث محمد بن علي العبداللطيف، في كتاب «رحلتي إلى مكة» من تأليف الفرنسي جيل جرفيه كورتيلمون، ويدير اللقاء أستاذ التاريخ الحديث والمعاصر بقسم التاريخ بكلية الآداب جامعة الملك سعود الدكتور عبدالله بن محمد المطوع.

وقد اكتسب كتاب «رحلتي إلى مكة» خصوصية لتميزه عن بقية نصوص الرحالة الأجانب الذين كتبوا عن الجزيرة العربية، بوصفه فنانا تصويريا سعى إلى الارتقاء بالصور المكتوبة إلى مستوى الصور التي تلتقطها الكاميرا.

ويروي كورتيلمون في الكتاب وقائع رحلته إلى مكة لأداء الحج، وكذلك إلى المدينة المنورة للصلاة في المسجد النبوي. ويصف إعجابه بالإسلام وفضائله، فقام بإعلان إسلامه ومارس شعائر الصلاة والصيام والحج، وتفاعل مع أصدقائه، ويشكل الكتاب وثيقة وجدانية تدل على تفاعل إيجابي من مثقف غربي تجاه الحضارة الإسلامية، فيما يشكل كتاب الرحلات التي قام بها عدد كبير من المستشرقين الغربيين، وكذلك الرحلات إلى مكة بوجه عام، منجما معرفيا وثقافيا واسعا احتشدت فيه جملة من الرؤى الإنسانية من مشارق الأرض ومغاربها حفلت بالوصف والتصوير والسرد والرؤى الأدبية والوجدانية لمكة المكرمة والمدينة المنورة وما تمثلانه من مكانة لدى المسلمين في أنحاء العالم. يذكر أن اللقاء سيقام في تمام الساعة السابعة مساء وذلك بقاعة المحاضرات بمكتبة الملك عبدالعزيز العامة فرع الخدمات وقاعات الاطلاع.