«عكاظ» (جدة)

أعلنت مؤسسة مهرجان البحر الأحمر السينمائي، أسماء المشروعيْن الحاصليْن على جائزتيْ إنتاج صندوق «تمهيد»، التي تبلغ نصف مليون دولار أمريكي لكل منهما.

وقد حاز على الجائزتين مخرجان واعدان، يخرج كل منهما فيلمه الطويل الأول، هما فارس قُدس عن مشروع فيلمه «شمس المعارف»، ومحمد الهلّيل عن مشروع فيلمه «أربعون عاماً وليلة».

وينضم صهيب قُدس مع أخيه فارس في إنتاج فيلم «شمس المعارف»، فيما ينتج فيلم «أربعون عاماً وليلة»، المنتج عبدالرحمن خوج.

وتقدّم للمسابقة 24 مشروعاً، من بينها اثنان لمخرجتين، وتراوحت بيئاتها الجغرافية والاجتماعية بين المدن الكبرى، والبوادي والقرى، وتنوعت مدارسها وأنواعها الفنيّة بين الواقعية، والواقعية الجديدة، والدراما النفسية، وأفلام الخيال العلمي والفانتازيا، فيما قُدم مشروع واحد لفيلم أنيميشن.

وتناولت المشاريع مواضيع متنوعة حول الإرث الثقافي والحضاري للمملكة، وحول العلاقات العائلية المعقدة، والشغف بالفن، وتحقيق الذات، فيما ركّزت عدة أفلام منها على توثيق التحوّلات والتغيّرات الجديدة في المجتمع السعودي المعاصر.

ويهدف صندوق «تمهيد»، إلى إنتاج الأفلام الروائية الطويلة الجاهزة لتلتحق بالدورة الأولى من المهرجان في مارس القادم، وهو يستهدف صناع الفيلم في السعودية، ويركز في اختياره على الأعمال التي تحمل قصصاً محلية أصيلة بأدوات مبتكرة.

وصندوق «تمهيد» هو أحد برامج ومبادرات مؤسسة مهرجان البحر الأحمر السينمائي، التي تهدف إلى تشكيل بنية تحتية سريعة لقطاع صناعة الأفلام، إلى جانب ما أعلن عنه، مثل برنامج معمل البحر الأحمر لتطوير الأفلام، ومشروع أومنيبوس/أفلام المخرجات السعوديات.

ملخص الفيلمين:

يحكي فيلم «شمس المعارف» قصة حسام، المراهق الذي يوشك على التخرج من الثانوية، لكنه يقع في إغراء موجة صناعة محتوى اليوتيوب السعودي إبّان ذروتها عام 2010، فيقرر إخراج فيلم روائي طويل دون ميزانية مخاطراً بمستقبله الدراسي بكامله.

أما فيلم «أربعون عاماً وليلة» فيروي قصة أسرة يكتشف أفرادها بالمصادفة، في ليلة عيد الفطر، أسراراً بقيت دفينة لعقود، ما يعكر صفو علاقاتهم ويهدد استقرار الأسرة باختطاف ذكرياتهم الخاصة.