وكالات (عواصم)

تعهد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب بالرد على بكين بعد أن كشفت السلطات الصينية النقاب عن خطة لفرض تعرفة جمركية بواقع 10% على سلع ومنتجات أمريكية بقيمة قد تصل إلى 75 مليار دولار سنويا.

وفيما أوردت تقارير إخبارية أن ترمب أصدر أمرا «واجب النفاذ» للشركات الأمريكية بمغادرة الصين، لم يوضح البيت الأبيض إذا ما كان لدى الرئيس الأمريكي سلطة تخوله أن يجبر الشركات الأمريكية الخاصة على ذلك.

ونقل موقع «BBC» تصريحاً لترمب قال فيه: «نصدر أمرا واجب النفاذ للشركات الأمريكية بأن تبدأ في البحث عن بديل للصين، وأن تنقل جميع أعمالها إلى الوطن وتصنع منتجاتها هنا في الولايات المتحدة».