خالد البلاهدي (الدمام) OKAZ-
سجل جسر الملك فهد عبور 1.089.636 مسافراً خلال إجازة عيد الأضحى المبارك بين المملكة العربية السعودية ومملكة البحرين في الفترة من 6 - 17 أغسطس، مواصلاً بذلك تسجيل أرقامه القياسية منذ بداية العام 2019.

وأوضح الرئيس التنفيذي للمؤسسة العامة لجسر الملك فهد المهندس عماد المحيسن أن الجسر شهد خلال الفترة الماضية تحسنا ملحوظا في أزمنة العبور، حيث تم تسجيل ‏22 دقيقة فقط كمتوسط زمن العبور إلى البحرين في ساعات الذروة، و‏23 دقيقة متوسط زمن العبور إلى السعودية في ساعات الذروة. وتم تسجيل أعلى فترة عبور بواقع ٥٣ دقيقة فقط خلال هذه المدة رغم الزيادة المطردة في إعداد المسافرين مقارنة بزمن العبور خلال الأعوام الماضية التي كانت تتجاوز ساعات عدة في مثل هذه الفترات من السنة.

وأشار إلى أن النمو السريع في أعداد المسافرين يقابله تحسن ملحوظ في زمن عبور المسافرين ومعدلات إنهاء إجراءات سفرهم، حيث تقوم الإدارات العاملة بالجسر بالجانبين السعودي والبحريني بالعمل بالطاقة التشغيلية القصوى خلال أوقات الذروة وبذل جميع الإمكانيات لإنهاء إجراءات المسافرين بأوقات قياسية رغم التحديات الكبيرة ومنها قدوم أعداد كبيرة من المركبات في أزمنة متقاربة مع محدودية المساحات المتاحة للمسافرين.