«عكاظ» (الخبر)

قدمت الجمعية السعودية للسكر والغدد والصماء، لحجاج بيت الله الحرام المصابين بالسكري حزمة من النصائح الطبية بعد الانتهاء من موسم الحج.

وأكد الأمين العام للجمعية الدكتور كامل سلامة، ضرورة مراجعة الفريق الطبي المتخصص والمعالج لحالاتهم بعد انتهاء فريضة الحج، والقيام بالفحص الطبي للحد من حصول المضاعفات الطبية التي قد تحصل أثناء وبعد الفريضة من التهابات الجهاز التنفسي أو الإسهال والقيء وإصابات القدمين والجلد، ومراقبة مستويات سكر الدم وضغط الدم والتأكد انها ضمن المعدلات الطبيعية.

وطالب سلامة بالاستمرار في تناول الأغذية الصحية الآمنة وشرب كميات كافية من السوائل (8 أكواب من الماء يومياً)، ومراجعة الطبيب بشأن أية إصابات قد حصلت أثناء أداء مناسك الحج وخصوصا في القدمين للمتابعة، كون بعض الإصابات تظهر عليها تقرحات في ما بعد، كما يجب مراجعة الطبيب بشأن أية التهابات حصلت في الجهاز التنفسي أو حالات الاسهال أو التسمم الغذائي.

وقال: «إن مراجعة الطبيب بعد العودة من الحج مهمة جداً لحماية الحاج نفسه من تطور أية عدوى أو حساسية قد أُصيب بها، أو ظهور تقرحات في الجلد أو لسعات الحشرات أو التعرض للإصابة بأدوات حادة أو جروح من أدوات الحلاقة أو غيرها».

ونصح سلامة بأخذ قسط وافر من الراحة والنوم الهادئ بعد المشي الطويل والوقوف لساعات أثناء أداء مناسك الحج، وتناول الأدوية بانتظام وحسب إرشادات الطبيب وحسب الجرعات والأوقات مثل المضادات الحيوية أو أدوية علاج السكري أو ارتفاع ضغط الدم، وتجنب التدخين المباشر والسلبي، والاستمرار بممارسة التمارين الرياضية المنتظمة.