عبدالله الداني (منى)
لم يكن رئيس الجمعية الإسلامية في أستراليا إيهاب حداد يتوقع أن يتحقق حلمه بأداء الحج، إذ كان يراه من المستحيلات، إلاّ أن رؤياه في المنام فتحت له آفاق تحقيق هذا الحلم، وكان إرهاصاً لقدومه إلى الحج وعلى ضيافة كريمة، فحقق حلمين في آن واحد. يقول لـ«عكاظ» جاءني رجل أبيض في المنام، وأخذ بيدي، وقال لي سآخذك إلى الحج، صحوت من نومي فزعاً وفرحاً في الوقت نفسه، وكأني أشعر بتحقق الحلم الذي رأيته، وعلى الفور ذهبت إلى عملي وطلبت التوقف عن مهامي انتظاراً للبشرى الغائبة، لأننا في أستراليا لا يمكن لأي شخص على قيد العمل أن يحصل على تأشيرة حج، وخلال أسبوع جاءتني البشرى أنا ومعي 9 من أستراليا فجلست أبكي طويلاً فقد تحقق حلم غائب منتظر وعلى ضيافة برنامج خادم الحرمين الشريفين. وأبدى الحاج الأسترالي دهشته مما رآه بعينه في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة من تكامل للخدمات وحسن الضيافة وبشاشة الوجوه وكفاءة الكوادر العاملة في خدمة الحجيج على المستوى العام، وفي برنامج خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة والزيارة بشكل خاص.