«عكاظ» (أتاوا)
اتصل رجل كندي سبعيني بالشرطة خطأ ظناً منه أنه رقم الاستعلامات، فاكتشفت القوى الأمنية في منزله نحو 100 قطعة سلاح قامت بمصادرتها.

وأعلنت عناصر من الشرطة الفيديرالية الكندية، مساء الأربعاء، أنهم عثروا قبل يومين على 94 بندقية و6 مسدسات بمنزل يقع في شيبوغي بمقاطعة نوفا سكوشا (شرق كندا). وكان الرجل، البالغ 73 عاماً، يمتلك رخصة لهذه الأسلحة، لكنه لم يكن يخزنها بطريقة نظامية، أي أن تكون مفككة وموضوعة في خزانة مقفلة، فصادرت الشرطة الأسلحة وأوقفت الرجل لفترة قصيرة.

وكانت الشرطة الفيديرالية توجهت الإثنين إلى منزل الرجل في إجراء احترازي للتحقق من سلامته، مع أنه أكد أن اتصاله عن طريق الخطأ. واتصل بالرقم 911 خط الشرطة، فيما كان يريد الاتصال بالاستعلامات على الرقم 411.

وتعتمد الشرطة الفيديرالية سياسة الانتقال إلى المكان عند ورود أي اتصال حتى لو تم الاتصال خطأ وحتى لو قطع المتصل الاتصال.

وأوضحت المتحدثة باسم الشرطة الفيديرالية في المقاطعة جينيفر كلارك، لوكالة فرانس برس، أن الأمر قد يتعلق بشخص جريح يعجز عن الكلام أو شخص مهدد مباشرة ولا يمكنه الكلام بحرية. وقد عثر عناصر الشرطة على الأسلحة سريعاً.

وأفرج عن الرجل، وبانتظار مثوله أمام محكمة بيارموث في الخامس من أكتوبر القادم، وفق الشرطة.