• يحلم الجمهور ومن حقه أن يحلم، لكن يفترض أن يكون هناك سقف للأحلام وآخر للطموحات، وأتمنى ألاّ يتحول الجمهور إلى ورقة ضغط سلبية على الأندية مع الاحتفاظ بحقوقه العاطفية المشروعة التي لا تضر بمشروع ناديه.

• الأمير منصور بن مشعل لم يأتِ للأهلي لكي يوزع على جماهيره أحلاماً بقدر ما جاء إلى نادٍ أحبه وعشقه، ورأى أن المرحلة تحتاجه، وقال أنا لها دون أن يدعوه أحد أو حتى يطلب منه أحد، بل بادر بدافع الحب وقدم عشقه (مالاً) وليس (أقوالاً) كما يزعم المأزومون.

• وخطاب الأزمة في الأهلي متجذر، وله أبطال دائمو العضوية في حراكنا اليومي ولا أصادر آراءهم، لكن عليهم أن يقبلوا وجهات نظرنا كما هي، وأن لا يصنفونا من المطبلين أو حملة المباخر، وفي كل الحالات وإن اختلفنا يربطنا عشق الكيان.

• يا جماهير الأهلي الأمير منصور بن مشعل يعمل بمفرده، يفاوض ويدفع ويتصل هنا وهناك دون أن أرى بجواره أي أهلاوي لكي على الأقل يسانده ولو بالرأي أو التفاوض كما هو حاصل في الأندية، ورغم ذلك استطاع أن يكون إدارة للنادي وإدارة للفريق والتعاقد مع أجهزة فنية ولاعبين أجانب ومحليين، فماذا نسمي هذا عملاً أم ماذا..؟!

• أكرر لكم أنتم يا جماهير الأهلي هل تعلمون أن الأمير منصور بن مشعل لوحده استطاع حل مشاكل في عقود ثلاثة لاعبين لولاه كان رحلوا من الأهلي؟ وهل عرفتم أن ثمة شروطاً جزائية كادت تدفع وتكسر عقد اثنين من لاعبي الأهلي الكبار ومن ثم التوقيع لناديين آخرين لكن منصور بن مشعل أوقف كل شيء ليس بوعود بل بفعل هو بينكم اليوم أليس هذا عملاً جباراً..؟

• كل هذا لا يعني أنني أقول إلى هنا كافٍ، بل سأطالب بالمزيد والمزيد وإن وجدت أي خطأ أو تراجع في الطموحات سأنتقد على طريقة الناصح الأمين، وليس على طريقة أبطال خطاب التأزيم في الأهلي الذي أحترم أصحابه ولا أحترم الخطاب نفسه كونه يهدم ولا يبني.

• يتحدث بعض الأهلاويين عن تصريحات الأمير منصور بن مشعل، ويستغل بعضها المأزومون لصنع أزمة من خلال (هشتاق) يشارك فيه بل ويغذيه كثر ليسوا أهلاويين، ولا ضير في ذلك طالما هشتاقات تويتر ما عليها جمرك، لكن يجب أن يعرف جمهور الأهلي أن هذا هو الأمير منصور بن مشعل الذي أعرفه يهوى التحدي ويعشق الحديث عن تحقيق البطولات من خلال صناعة فريق البطولة عنده أولاً، والكلام نفسه قاله للمدرب واللاعبين والإدارة، فماذا تريدون منه أن يقول يستسلم مثلاً أو يرمي المنديل..؟

• خطاب فرائحي ومتفائل دعمه بعمل ومازال يواصل العمل باستقطاب ما يخدم الأهلي، فمثلكم يا جمهور الأهلي يجب أن يحمية مثل ما حمى ناديكم في وقت صعب جداً جداً.

• ومضة:

حين أمنحك الاهتمام، ﻭأعطيك بسخاء، فأنا لا أنتظر منك مقابلًا، إنما كل ما أحتاجه هو ألا أندم، ألا أندم فقط..!