محمد العبدالله (الدمام)
قضت المحكمة الجزائية بالدمام أمس (الثلاثاء) بالسجن شهراً و50 جلدة دفعة واحدة على مواطن ركل طفلاً مقيماً وأصابه في فمه. وأصدرت المحكمة قرارها بعد عام من الواقعة التي حدثت تفاصيلها في يوليو العام الماضي وألزمت المحكوم عليه بدفع مبلغ 126 ألف ريال إرشاً للإصابة التي وقعت على الطفل ومنحته مهلة 30 يوماً لتقديم لائحة الاعتراض على القرار.

وتعود الحادثة إلى نحو عام، حين أقدم المواطن على ركل طفل في التاسعة من عمره وكسر أسنانه إثر خسارة منتخب البرازيل أمام نظيره البلجيكي وخروجه من منافسات بطولة كأس العالم التي احتضنتها روسيا العام 2018.

وطبقا لوالد الطفل، محمد عبدالرحمن الحلو إبّان الحادثة فإن ابنه البالغ من العمر 9 سنوات خرج لمشاهدة المباراة في ديوانية بحي الفيحاء في الدمام، وكان يلهو مع أقرانه في حديقة، وزاد النقاش بينه وبين شاب عشريني بسبب تشجيع كرة القدم، ما دفع الأخير إلى الاعتداء على ابنه بضربه من الخلف ما أدى لارتطامه بسياج حديدي وإصابته بكسور في أسنانه الأمامية وجروح في اللثة والشفة.