«عكاظ» (ستوكهولم)
اكتشف أطباء سويديون فصيلة الدم الأكثر مقاومة لمرض السرطان، عبر دراساتهم أخيرا لحالات الإصابة بهذا المرض، إذ تبين أن أصحاب الفصيلة الأولى (A) هم الأقل عرضة للإصابة بالمرض الخبيث. ووفق (RT) بدأ علماء معهد كارولينسكا السويدي الدراسة قبل نصف قرن، تابعوا وراقبوا خلالها نحو مليون مريض في مستشفيات بريطانيا، وكشفت نتيجة المتابعة أن الأشخاص أصحاب فصيلة الدم الأولى هم أقل عرضة للإصابة. أما المرضى أصحاب فصائل الدم الأخرى، فقد توصل الباحثون إلى أن أصحاب فصيلة (B) يصابون عادة بسرطان المعدة، أما أصحاب الفصيلتين AB وO فهم أكثر عرضة للإصابة بسرطان البنكرياس. ووفقا للأطباء يعود السبب الرئيسي لتطور وانتشار الأورام السرطانية للكحول والتدخين، وتناول الأدوية غير السترويدية المضادة للالتهابات. ووجد خبراء المركز الوطني الأمريكي لمعلومات التكنولوجيا الحيوية سابقا، أن أصحاب الفصيلة (A) هم الأكثر عرضة للإصابة بالتهاب المعدة ومختلف أشكال التقرحات.