عكاظ (الرياض)
تماشياً مع استراتيجية الحكومة للتحول الرقمي، بما يسهم في تقديم خدمات صحية عليه الجودة للمرضى نجحت الشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني مؤخراً في تفعيل العديد من الخدمات الالكترونية والوصول بها إلى آفاق رحبة، حيث طبقت الملف الصحي الالكتروني الموحد ونظام التصديق الرقمي وبنية تقنية معلومات متطورة. وبناءً على ذلك، استطاعت الشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني ان تحصل مؤخرا على شهادة اعتماد نضج البنية التحتية لتقنية المعلومات (INFRAM) المستوى السادس مقدمة من الجمعية الامريكية للمعلوماتية الصحية (HIMSS)، في إنجاز يعتبر الأول من نوعه على مستوى العالم. وكذلك استطاعت الحصول على شهادة نضج تطبيق أنظمة المعلومات الصحية الإلكترونية للعيادات الخارجية (O-EMRAM) للمستوى السابع من الجمعية ذاتها.

وفي إطار تسريع المعاملات ورفع درجة الامان والموثوقية فيها، تم تطبيق نظام التصديق الرقمي، والذي يعد منظومة متكاملة لإدارة البنية التحتية للمفاتيح العامة الرقمية (Public Key Infrastructure-PKI) المستخدمة، حيث تمكّن هذه البنية الأمنية المنشآت الحكومية والافراد بمختلف فئاتهم من إجراء الأعمال والعمليات الإلكترونية بأمن وموثوقية وسلامة تامة باستخدام شهادات التصديق الرقمية عوضا عن كلمة السر، والتوقيع الإلكتروني عوضاً عن التوقيع اليدوي، وتشفير الملفات والمستندات وكافة البيانات. وهذا وقد قامت وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات بعرض تجربة الشؤون الصحية في وزارة الحرس الوطني في تطبيق التصديق الرقمي كقصة نجاح يحتذى بها في هذا الجانب من التحول الرقمي.

من ناحية أخرى، سعت الشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني على إنشاء مسار لتطوير البنية التحتية مرتبط بالأعمال والنتائج الإكلينيكية ليضمن تبني ملف صحي الكتروني موحد ناجح. حيث حصلت مدينة الملك عبدالعزيز الطبية بالرياض، يوم الأحد 05 ذو القعدة 1440هـ الموافق 7 يوليو2019مـ على شهادة اعتماد نضج البنية التحتية لتقنية المعلومات (INFRAM) المستوى السادس، المصممة لمساعدة المؤسسات الصحية في تقييم وتطوير القدرات والتطبيقات التكنولوجية المتعلقة بالبنية التحتية للمؤسسة.

ولتحسين جودة الرعاية المقدمة في بيئة العيادات الخارجية، وتحقيق بيئة خالية من الورق، وتسريع تقديم الخدمات للمرضى، أثبتت الشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني تحقيقها أعلى مستويات الجودة والكفاءة والسلامة، من خلال حصولها على اعلى شهادة نضج تطبيق أنظمة المعلومات الصحية الإلكترونية للعيادات الخارجية (O-EMRAM) للمستوى السابع، مقدمة من الجمعية الامريكية للمعلوماتية الصحية (HIMSS). وهذه الشهادة مبنية على نموذج منهجي مصمم لمساعدة مؤسسات الرعاية الصحية في قياس جودة تطبيق أنظمة المعلومات الصحية الإلكترونية وغيرها من الابتكارات الداعمة، وكذلك دمج أنواع مختلفة من التقنيات لتحسين جودة الرعاية المقدمة في بيئة العيادات الخارجية.

وتأتي هذه الإنجازات والاعتمادات دليلا على حرص الشؤون الصحية في وزارة الحرس الوطني في تطبيق نظام معلوماتي صحي متكامل كجزء من التحول الرقمي الذي تمر به المنشأة لتحسين مخرجات ومستويات الخدمات المقدمة للمرضى والجودة والفعالية التشغيلية وتعزيز سلامة المرضى وفقا لأعلى المقاييس الصحية العالمية.