نعيم تميم الحكيم ( جدة )@naeemtamimalhac
نجح عضو شرف النصر الداعم عبدالرحمن الحلافي الداعم الحالي لإدارة الدكتور صفوان السويكت في احتواء أزمة مهاجم الفريق الأول المغربي عبدالرزاق حمدالله الذي أثار غيابه عن معسكر البرتغال علامات استفهام كبرى.

واستطاع الحلافي حل إشكالية حمدالله المتمثلة بمطالبته بزيادة في راتبه بعد الوعود التي تلقاها من إدارة الرئيس السابق سعود آل سويلم، حيث من المنتظر أن يتم تعديل راتبه ورفعه لقرابة 5 ملايين يور في الموسم الواحد، علما بأن اللاعب يرتبط بعقد مع العالمي حتى نهاية الموسم القادم.

وأنهى حمدالله حالة الجدل الدائرة حول مصيره مع النصر عندما غرد فجر أمس عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر» بتغريدة ذكر فيها: «بسم الله نبدأ موسما جديدا، اتفقت وأخي عبدالرحمن الحلافي على إسعاد الجماهير العالمية، موعدنا غدا الاثنين في المعسكر إن شاء الله».

وكان حمدالله قد تواجد مع المنتخب المغربي في المعسكر الإعدادي لكأس الأمم الأفريقية التي اختتمت في مصر مؤخرا، لكنه غادر في تاريخ 13 من شهر يونيو الفارط بعد مباراة غامبيا إثر خلافه مع عدد من عناصر المنتخب المغربي ليتمتع بإجازة طويلة دامت قرابة 40 يوما.

وينوي فيتوريا بضم المهاجم المغربي لقائمة الفريق الآسيوية الذي يستعد لملاقاة الوحدة الإماراتي في دور 16 لدوري أبطال آسيا بعد قرابة 16 يوما بجانب البرازيليين جوليانو ومايكون والحارس الأسترالي براد جونز.

وفي ذات السياق، اقترب محترف النصر المغربي الآخر نورالدين إمرابط من الانضمام للمعسكر، حيث نشر صورة له عبر حسابات بمواقع التواصل الاجتماعي ظهر أمس تحمل جواز سفره وتذكرة سفر من إمستردام الهولندية إلى طنجة المغربية، لتكون محطته قبل الأخيرة قبيل التحاقه بمعسكر الفريق في البرتغال بعد أن تدخل الحلافي أيضا لحل موضوعه. وكان الحلافي الذي يعد من أكبر داعمي إدارة السويكت قد نجح بالتعاقد مع لاعب المواليد عبدالفتاح آدم والتخلص من الثلاثي الأجنبي الذي لا يرغب المدرب فيتوريا بتواجدهم وهم الكونغولي المهاجم كابانانغا والمغربي محمد فوزير والمدافع البيروفي كرستيان راموس، بجانب تمديد عقد المدافع عبدالله مادو وإلحاقه بالمعسكر، وأخيرا حل إشكالية المهاجم المغربي عبدالرزاق حمدالله، فيما فتح المفاوضات مع أكثر من لاعب أبرزهم نجم الاتفاق الشاب محمد الكويكبي.